طغت تصاميم ثريا سيد، من فن القلم، لفن الخط العربي على مجموعة من خمس لوحات أنتجت بتقنية الشاشة الحريرية لحساب متحف الفن الإسلامي في قطر. وقد اختيرت الألوان الزاهية والورق المصنوع يدويا وتقنيات الطباعة الحِرَفية كي تضفي إحساساً بالتفرّد والخصوصية على اللوحات.

صُمِّمت هذه اللوحات محدودة العدد لجذب جمهور الشباب الذي أبدى إعجابه بالتوليفة المذهلة من أشكال الحرف العربي المرسومة على ورق ملوّن منسوج الملمس.

ولحل مشكلة وضع هذه الأعمال الفنية الرقيقة على رفوف هارودز وبوتيك متحف الفن الإسلامي وفي محل الهدايا بالمتحف في قطر أيضاً، أوصت إنسبايرال ديزاين على أنابيب شفافة مقتصدة في شغْل المساحة ووُضعت عليها ملصقات جذابة مطبوعة بتقنية الشاشة الحريرية. وفي الداخل، بيعت كل لوحة فريدة مع ترجمة للخط المكتوب، والتي يمكن لصقها بسهولة خلف إطار الصورة.

ألوان مجموعة اللوحات مكملة لبعضها البعض بشكل جميل أخّاذ، ما يجعلها مثالية لعرضها معاً. وهذا المشروع يعكس ما يوليه الاستوديو من اعتبارات وأهمية للتصميم المتقن المتكامل.